Header Ads

تسعون دقيقة من أجل نقطة الدوري

بعد سحق سيلتا فيغو برباعية مقابل هدف(4-1) ليلة أمس الأربعاء17 ماي 2017 في المباراة المؤجلة من الدورة 21 في ملعب غاليسيا. لم يعد يفصل فريق ريال مدريد سوى نقطة في أخر دورة للظفر ببطولة الليغا للمرة الثالثة والثلاثون. ويكفي للريال فقط تعادل ليتوج بطلا لموسم 2017/2016 في ملعب ملقا يوم الأحد المقبل ليكسر صيامه عن رفع كأس الليغا منذ موسم 2011-2012. كما تجدر الإشارة إلى أن أي نتيجة أخرى غير فوز البارسا على فريق إيبار ستؤول إلى فوز الريال بالدوري. وسعيا من الفريق الملكي بقيادة الجنرال زين الدين زيدان للظفر بالثنائية، لعب بكل ما أوتي من قوة وذكاء أمام سيلتا فيغو الذي خسر سبع مباريات من أخر ثمان مباريات لعبها. هذا الأخير الذي أبان عن قتالية شرسة خلال أطوار المباراة، إلا أنه تلقى هدفين من الدون كريستيانو رونالدو في الدقيقتين 10و48 . كما جاء الهذف الثالث في الذقيقة 70عن طريق القناص كريم بنزيمة الذي يظهر في المواعيد الكبرى، لينهي الترمومتر كروس مهرجان الأهداف في الدقيقة 88 . وقلص المهاجم السويدي جون غويديتي النتيجة في الدقيقة 69 ليلعب فريق سيلتا بعشرة لاعبين ابتداءا من الدقيقة 76 بعد نيل المهاجم لاغو أسباس البطاقة الصفراء الثانية بسبب تمويه على مشارف منطقة 18 متر . مما أثار غضب عارم وسط الجمهور واللاعبين لتبدأ صيحات الاستهجان، خصوصا بعد لمس رافاييل فاران للكرة بيده اليمنى على حافة منطقة 18متر. وكما هو الحال في الدور ربع النهائي ذهاب دوري أبطال أوروبا، بتسجيله ثنائية ضد بايرن ميونيخ (2-1) وتسجيله في العودة لثلاثية (4-2)، وكما هو الحال أيضا في مباراة الذهاب في الدور قبل النهائي ضد أتلتيكو (3-0)، حيث سجل ثلاثة أهداف (الهاتريك)، سجل رجل المواقف الحرجة كريستيانو رونالدو أهداف في غاية الروعة برجله اليسرى في المباراتين الحاسمتين ضد كل من فريق إشبيلية وسيلتا فيغو. Azeuss Baseuss

Aucun commentaire

Fourni par Blogger.