Header Ads

يوم الكؤوس .. برشلونة في مهمة سهلة لإنقاذ موسمه و"البلوز" يبحث عن الثنائية أمام ارسنال

يوم الذهب سيكون هو الوصف الأنسب للسبت  حيث ستقام الكثير من المباريات النهائية في مختلف الدول الأوروبية وكل ناد يسعى للمجد والتتويج.
وستقام يوم السبت المقبل خمس مباريات نهائية في كل من إنجلترا وإسبانيا وألمانيا وفرنسا وأسكتلندا.
أرسنال X تشيلسي
البداية ستكون في قلب العاصمة الإنجليزية لندن في ملعب ويمبلي العريق حيث يلتقي أرسنال وتشيلسي في دربي على لقب كأس الاتحاد الإنجليزي.
وتوج تشيلسي بلقب الدوري الإنجليزي تحت قيادة مدربه أنطونيو كونتي، أما أرسنال فأنهى الموسم في المركز الخامس وفشل في التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.
إن توج تشيلسي باللقب فسيكون هو رقم 13 بشكل عام الذي يظفر بالثنائية المحلية في إنجلترا والمرة الثانية في تاريخه بشكل خاص عقب موسم 2009-2010.
أما أرسنال فإنه سينفرد بالرقم القياسي كأكثر الفرق تتويجا بالبطولة بواقع 13 مرة بفارق لقب عن ملاحقه مانشستر يونايتد.
وبالتأكيد يأمل آرسين فينجر المدير الفني للمدفعجية في إنقاذ موسم الفريق بحصد بطولة وإلا فإن مسيرته مع المدفعجية قد تكون مهددة.
برشلونة X ديبورتيفو ألافيس
يمكن القول أن فريق ديبورتيفو ألافيس كان من الأسباب المباشرة التي أدت لضياع لقب الدوري الإسباني من برشلونة خلال الموسم المنصرم.
فالفريق الذي صعد للدوري الإسباني تغلب على برشلونة في ملعب الأخير كامب نو في مفاجأة كبرى بهدفين لهدف.
تلك الثلاث نقاط كانت كفيلة كي يظفر بهم ريال مدريد بلقب الدوري للمرة الأولى منذ عام 20122.
ولم يتوج برشلونة خلال الموسم الجاري بأي بطولة سوى السوبر الإسباني فقط والآن أمامه فرصة للثأر من ألافيس في نهائي الكأس بملعب فيسنتي كالديرون.
أو ربما يصنع ألافيس التاريخ أمام الفريق الكتالوني وينتصر عليه مجددا ويتوج بلقب الكأس للمرة الأولى في تاريخه.
بروسيا دورتموند X إنتراخت فرانكفورت
خاض بروسيا دورتموند نهائي كأس ألمانيا خلال آخر ثلاث سنوات بشكل متتالي وسقط في كل مرة ولم يتوج باللقب.
والآن أمام فريق المدرب توماس توخيل فرصة ذهبية للظفر باللقب أمام منافسه إنتراخت فرانفكورت في الملعب الأوليمبي ببرلين.
ومنذ توليه مسؤولية تدريب أسود الفيستفاليا لم ينجح توخيل في التتويج بأي بطولة وهو الآن أمام فرصة ذهبية لحصد لقبه الأول معه، والأول لدورتموند في البطولة منذ عام 2012.
أما إنتراخت فرانكفورت فهذه هي أول مرة يتأهل فيها لنهائي البطولة منذ عام 2006 ولم يتوج بالبطولة منذ عام 1988 بشكل عام.
باريس سان جيرمان X أنجيه
وفي فرنسا أمام سان جيرمان فرصة تاريخية لتكرار إنجازه الذي حدث خلال آخر عامين بتتويجه بكأس فرنسا حينما يواجه أنجيه في النهائي.
وتوج سان جيرمان بكأس فرنسا في آخر موسمين مع السوبر وكأس الرابطة الفرنسية وقد ينجح في التتويج بثلاث بطولات لثلاث مواسم على التوالي حال انتصاره على أنجيه.
كما أن سان جيرمان بإمكانه تخطي مارسيليا لينفرد بالرقم القياسي في التتويج بكأس فرنسا بواقع 11 مرة في ظل تساوي الفريقين سويا حاليا.
أما أنجيه فهذه ستكون أول مرة يحقق فيها اللقب في تاريخه قبل عامين من احتفاله بمئويته.
سيلتيك X أبردين
وفي أسكتلندا بإمكان سيلتيك الظفر بالثنائية المحلية حال تغلبه على منافسه أبردين في نهائي الكأس.
ولم يتوج سيلتيك بكأس أسكتلندا منذ عام 2013 الذي ظفر به بشكل عام 36 مرة.
أما أبردين فهذه أول مرة يصل فيها للنهائي منذ عام 2000 وتوج باللقب سبع مرات من قبل والآن أمامه فرصة لمعانقة الذهب أمام سيلتيك.
#الامبراطوريه_رقم_1
#Abo ouf

Aucun commentaire

Fourni par Blogger.